الرجوع
نتائج المالية

نمو صافي أرباح "اتصالات" الموحدة إلى 8.7 مليار درهم

٠٧ ديسمبر ٢٠١٩

أبوظبي، 18 فبراير 2020: أعلنت "مجموعة اتصالات" اليوم عن نتائجها المالية الموحدة للأشهر الـ 12 المنتهية في 31 ديسمبر 2019.

أبرز النتائج المالية وأهم التطورات لعام: 2019

تصريح رئيس مجلس إدارة "مجموعة اتصالات":


وتعليقاً على النتائج المالية، قال معالي عبيد حميد الطاير، رئيس مجلس إدارة "مجموعة اتصالات"، " لقد كانت رحلة ’اتصالات‘ في العام 2019، وما تم تحقيقه من إنجازات متنوعة ومختلفة في قطاع الاتصالات، شهادة على ريادتها وعلى جميع المستويات؛ محلياً، وإقليمياً، وعالمياً. لقد واصلت "اتصالات" العمل على تعزيز أعمالها الرئيسية، واكتشاف فرص نمو جديدة، وتعزيز مكانتها في المجال الرقمي، والاستعداد الكامل للتفاعل مع التقنيات المستقبلية بل وريادتها.

مضيفاً "لقد تمكنت ’اتصالات‘ من قيادة التحول الرقمي من خلال الاستجابة السريعة لمختلف التطورات التقنية والتغييرات الجذرية التي شهدها قطاع الاتصالات العالمي، وتوفير أحدث الابتكارات العالمية من أجل تعزيز الإبداع، حيث أصبح التحول الرقمي حاضرًا في العديد من القطاعات والمجالات الحياتية المختلفة، وقد سعينا جاهدين لأن نكون في مقدمة هذا التحول".

مشيراً إلى "يعتبر أداء ’اتصالات‘ خلال العام الماضي انعكاساً لقدراتها ومرونتها في التحول والقيادة في المجال الرقمي، مستندة على رؤية واستراتيجية قوية. اليوم، نحن على ثقة بأن شبكة الجيل الخامس 5G ستمنحنا الفرصة لتشجيع الابتكار وتحفيزه عبر العديد من القطاعات والصناعات، مع تمكين التقنيات الناشئة من أن تصبح جزءاً لا يتجزأ من اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة ومن نمط الحياة فيها".

واختتم رئيس مجلس إدارة "مجموعة اتصالات" تصريحه بالتأكيد على "إن نجاح ’اتصالات‘ وريادتها محلياً وإقليمياً، لم يكن ليتحقق لولا دعم قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة الرشيدة الدائم والمستمر، وولاء عملاء ’اتصالات‘، وثقة مساهميها، والتزام فريق إدارة ’اتصالات‘ واخلاصه في العمل من أجل تحقيق رؤية ’اتصالات‘ وأهدافها الاستراتيجية".

تصريح الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة اتصالات":


من جانبه قال المهندس صالح عبدالله العبدولي، الرئيس التنفيذي لـ "مجموعة اتصالات"، " لقد كان نجاح ’اتصالات‘ في رحلتها في العام 2019 مدفوعاً بشكل رئيسـي بأهدافها الاستراتيجية الطموحة، و المتمثلة بدفع عجلة الابتكار والتمكين الرقمي، في ظل ما يشهده قطاع الاتصالات من تطورات متسارعة عبر المجتمعات والأسواق التي تخدمها".

وأضاف " لقد كان الاستثمار من أجل النمو، والحفاظ على بنية تحتية متفوقة ومستدامة، وامتلاك أصول ومنصات وقدرات متنوعة، جزءًا لا يتجزأ من جهود ’اتصالات‘ الرامية إلى بناء شبكات من أجل مستقبل أفضل عبر جميع عملياتها، حتى باتت ’اتصالات‘ اليوم العلامة التجارية الخدمية الأقوى في الشرق الأوسط وأفريقيا للمرة الثالثة على التوالي، إضافة إلى أنها أقوى علامة تجارية في قطاع الاتصالات في الشـرق الأوسط وأفريقيا للمرة الرابعة على التوالي. ليكون ذلك بمثابة شهادة حقيقة تعكس فاعلية الجهود المخلصة التي سعت لبناء علامة تجارية ناجحة في قطاع الاتصالات على مستوى المنطقة".

وأردف الرئيس التنفيذي بقوله: "لقد كان لـ ’اتصالات‘ الصدارة في إطلاق شبكة الجيل الخامس 5G، هذه الطفرة التقنية الجديدة التي تعد بآفاق لا حصـر لها، وتثري المجتمع بكثير من الحلول والخدمات الاستثنائية، وخلق فرص جديدة للقطاعات كافة، باعتبارها حاضنة لأهم التقنيات الناشئة مثل إنترنت الأشياء والحوسبة السحابية والبيانات الضخمة، والذكاء الاصطناعي والروبوتات وتقنيات التحكم الذاتي، بالإضافة على تقنيات الواقع المعزز والافتراضي، لتكون ’اتصالات‘ بذلك الشـريك الموثوق لرحلة التحول الرقمي في ظل هذا العالم المتصل. كما أنه وبفضل الاستثمارات المتواصلة التي ضخًتها الشـركة سعياً للارتقاء بالقدرات الشبكية، فقد لقبت ’اتصالات‘ بشبكة الهاتف المتحرك الأسرع في منطقة الشـرق الأوسط وشمال إفريقيا، وشبكة النطاق العريض الثابت الأسرع في دول مجلس التعاون الخليجي، وإفريقيا، والمنطقة العربية.

وأكد العبدولي على ثقته بأن ’مجموعة اتصالات‘ قادرة على تلبية طموحات وتطلعات عملائها، وماضية في دعم المجتمعات التي تخدمها وخلق قيمة مضافة في الأسواق المتواجدة بها.

واختتم بقوله: يطيب لي أن أشكر قيادة دولة الإمارات الحكيمة على دعمها الدائم والمستمر للمجموعة، والمساهمين على تشجيعهم المتواصل، والعملاء على ثقتهم الراسخة وولائهم المستمر.

قاعدة المشتركين:

وصلت قاعدة المشتركين في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى 12.6 مليون مشترك، في حين وصل اجمالي عدد مشتركي "مجموعة اتصالات" إلى 149 مليون مشترك، بزيادة سنوية وصلت نسبتها إلى 6%.

الإيرادات والأرباح:

وصلت الإيرادات الموحدة للعام 2019 إلى 52.2 مليار درهم، في حين بلغت الأرباح الصافية الموحدة بعد خصم حق الامتياز الاتحادي 8.7 مليار درهم، وبنسبة نمو سنوية بلغت 1% مقارنة مع العام الماضي.

الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء:

وصلت أرباح "مجموعة اتصالات" الموحدة قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء الى 26.4 مليار درهم، بزيادة سنوية بلغت نسبتها 2%، وبهامش نسبته 51%.